جميع حقوق النشر محفوظة

نصر سليمان محمد يكتب: لغة العيون.

العيون

أرشيفية

أمسك اللسان ولم ينطق..

وأبى القلب أن يصمت شكى للعين ظلما وجفا..

فَوَشت بما كاد أن يخنقه عاتبها اللسان عند اللقا..

قالت نطقت بما به لم تنطق إن لم أكن للقلب منصفة..

فهل للغة العيون من صفة

التعلقات

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات