جميع حقوق النشر محفوظة

مديرية التربية والتعليم: لا وجود لمرض الإلتهاب السحالي والمدارس تعمل بشكل منتظم

مدرسة عبدالعزيز بن مروان

ندوة مديرية التربية والتعليم

أثارت حالة من الزعر بين أهالي منطقة المساكن الإقتصادية بحلوان، بعد نشر إشاعات تفيد بإنتشار مرض الإلتهاب السحالي، والذي توفي بسببه أحد الأطفال بمدينة عبدالعزيز بن مروان.

وإنتقلت وزارة الصحة ومديرية التربية والتعليم بحلوان، إلي مدرستي عبدالعزيز بن مروان وعبدالرءوف حسن للتأكد من سبب وفاة الطفل وتم تعقيم المدرسة، فيمَ أكد الطب الشرعي أن الطالب المتوفي كان نتيجة إلتهاب بالمخ نتيجة الإرتفاع الشديد في درجة الحرارة، وليس الإلتهاب السحالي كما يُشاع.

وقد أكدت مديرية بحلوان أنه لا يوجد أي مشكلة تستدعي إغلاق المدارس و تعطيل الحركة التعليمية، ولا توجد أي حالات مصابة بالإلتهاب السحائي، وأكدت أن الطالب الذى توفي كان نتيجة مرض آخر وليس الالتهاب السحائي.

وأكد مسئولوا المديرية أنه قد تم تطهير المدرسة، وعمل ندوه مع أولياء الأمور وتم شرح الوضع و ما هي أسباب المرض و كيفية إكتشافه و الوقاية منه لبث الإطمئنان لهم، بحضور كلا من مسئولة الطلاب بفرع القاهرة من الطب الوقائي و مسئول التمريض بالفرع.

www.facebook.com/ibuyeg

التعلقات

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات