جميع حقوق النشر محفوظة

مباحث حلوان تنجح في العثور علي الفتاة القبطية وتعيدها إلي أهلها

حلوان

الطفلة ساندي

تمكنت مباحث قسم شرطة حلوان من العثور على الفتاة القبطية المختفية،  ساندى عصام جرجس شحاته، الطالبة بالصف الأول الثانوى بمدرسة حافظ إبراهيم بحلوان، والذى اختفت الثلاثاء التاسع عشر من شهر إبريل الماضي، وذلك داخل إحدى المحلات بمنطقة العباسية، وهي في حالة إعياء شديد.

 

فيمَ تكثف قوات أمن، بقيادة العميد مصطفى ياسين مأمور قسم شرطة حلوان، والعقيد أحمد جاد نائب مأمور القسم، والعقيد شريف فيصل، رئيس المباحث، والمقدم إسلام أبو بكر، جهودها من أجل كشف ملابسات إختفاءها، وضبط المتورطين فى خطفها.

 

وتعود تفاصيل الواقعة عندما تقدم وديع راغب موسى، جد الفتاة من، ببلاغ إلى قسم شرطة حلوان، أكد فيه أن حفيدته خرجت من منزلها بشارع رستم في منطقة حلوان متوجه إلى منزل خالتها بشارع حيدر لاصطحابها لشراء ملابس جديدة بمناسبة اقتراب موعد عيد القيامة، ولكنها اختفت فجأة ولم يعلم أحد أين ذهبت، وعند سؤال خالتها قالت أنها لم تأتى إليها ولم تراها، مؤكدًا أن حالة إختفاء حفيدته غامض، حيث أن الفتاة كان معها مبلغ مالى كبير كانت ستشترى به الملابس، مطالبًا بسرعة البحث عنها، خشية من تعرضها لحادث إجرامي لا تحمد عقباه.

 

موضوعات متعلقة..

«شارك».. أم تستغيث لإختفاء إبنتها فى ظروف غامضة في حلوان

التعلقات

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات