جميع حقوق النشر محفوظة

قصيدة جديدة من إبداعات “القنصل” بعنوان (رسالة من واقع).

قصيدة

نور الدين سامح

إستمررًا للخدمة التي أطلقتها «شبكة حلوان أون لاين الإخبارية» “إبداعات” لنشر إبداعات شباب حلوان في جميع المجالات .. قصيدة جديدة تحت عنوان (رسالة من واقع) .. لـ “القنصل” نور الدين سامح أحد شباب حلوان المبدعين.

أيتها الغائبة الحاضرة في صدري ..

أَشتاق إليكي نظري ..

أنتي الأمان إذ الأيام من حولي تعوي ..

أنتي الفرج إذا الدنيا ضاقت من حولي ..

أكتب بدمي لكي أنعم الكلمات ..

بعد أن أنهكني الحزن وبعدت المسافات ..

أكتب إليك قصائدي وأشعاري ..

وصورتك المحفورة لا تفارق أنظاري ..

وأبتسامتك هي دوائي وشفائي..

حزينٌ أنا علي حالك ..

وقد أستئت من تشتت بالك ..

تنظرين إلي من فضلكي الله عليهم بجمالك ..

وزينك بخجلك وعفافك وحيائك ..

وتتمني بأن تكوني حرة في أفعالك ..

ولم تفكري يوماً في حالك ..

بدأتي تبعدي عن حياتك الأسرية ..

شايفة نفسك بنهم ديما الضحية ..

بدأت تتشكل عندك مظاهر الشخصية ..

أنتي من جواكي ضعيفة وبتمثلي دور القوية ..

تركتي كل حاجة كانت حلوة فيكي ..

بدأتي تتحرري من قيود ضغطت عليكي ..

بالنسبالك طريق جديد وشيطان منسيكي ..

حيائك خجلك عفافك وزين جمالك أكتر في عنيكي ..

أنتي يا حواء وردة تزين البستان ..

تعجب كل من يراها وتجزبه وتسبب له هزلان ..

وقلبك الرقيق سريع الزوبان ..

قد تعلق به كثير من الشُبان ..

يسهر الليل كاملاً يفكر فيكي ولا ينام ..

وكنتي أنتي السبب في رسوبه ليلة الإمتحان ..

بس أنا شبهتك في كلامي بالورة ..

وكان حيائك خجلك عفافك من حوليكي شوك ..

والورة بتفضل حلوة طول ما لسة الشوك حميها ..

بس لو يوم شكها سبها ألف أيد تتمد عليها ..

حفظي علي كل حاجة حلوة فيكي ونميها ..

مش تنسي دينك،أهلك،أخلاقك وتموتيها ..

ده كل صغيرة وكبيرة هتتحسبي عليها ..

الحقي نفسك قبل فوات الأوان ..

تدخلي الجنة بسلام وأمان ..

“ولا تنسي يا حواء أنك في يوم ستكوني أم والجنة تحت رجليكي”

التعلقات

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات