جميع حقوق النشر محفوظة

جهاز حماية المستهلك يقرر وقف بث إعلانات “جهينة” و”بيريل” و”قطونيل ” و”دايس”

جهينة

إعلان شركة جهينة

أصدر مجلس إدارة جهاز حماية المستهلك قرارًا بوقف بث الإعلانات التليفزيونية لشركات (جهينة، الأهرام للمشروبات، قطونيل، دايس) والتي تبث على شاشات الفضائيات، لانتهاك مضمونها للكرامة الشخصية، وعدم احترامها للذوق العام والعادات والتقاليد المجتمعية وخروجها عن الآداب العامة واستخدام الأطفال بالمخالفة للمواصفات القياسية للإعلان رقم 4841 لسنة 2005 و5008 لسنة 2005، وذلك خلال 24 ساعة من تاريخ الإخطار.

وقال عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك – في تصريح له اليوم الأحد، إن الجهاز من خلال مرصده الإعلامي قام برصد إعلانات الشركات خلال بثها بالفضائيات المختلفة، وذلك بعد ورود العديد من الشكاوى ضد هذه الإعلانات.

وأضاف أن الإعلان الأول لشركة “جهينة” تضمن إيحاءات جنسية مفهومة من سياق الكلام باستخدام “لفظ” بالإضافة إلى استخدام الأطفال بالمخالفة للمواصفة القياسية للإعلان والترويج لنتائج غير حقيقية بأن حليب الشركة أفضل من حليب الأم، بينما يأتي الإعلان الثاني لمنتج “بيريل” ليعرض شابًا يتطلع لكشف عورة شاب آخر أثناء قضاء حاجتهما بدورة مياه بشكل يعتبر خروجا عن الآداب العامة.

كما يعرض الإعلان الثالث لشركة “قطونيل” لقطات واضحة لملابس داخلية تجسد عورات مجموعة من السيدات مستخدما مؤثرات صوتية تحمل إيحاءات جنسية صريحة بالإضافة إلى الترويج بالمخالفة للقانون وتعريض حياة أطفال للخطر حيث تضمن الإعلان دراجة بخارية يستقلها رجل وامرأة وطفلان بدون غطاء رأس للحماية بالمخالفة لقانون المرور.

ولفت إلى أن الإعلان الرابع لشركة “دايس” يظهر فيه جسد سيدة عارية ترتدي ملابس داخلية فقط وبه العديد من الإيحاءات الجنسية والتشجيع على الفجور بتبرير الخيانة الزوجية.

وأوضح يعقوب أنه بمراجعة المواد الإعلانية تبين مخالفتها لنص المادة الثانية من قانون حماية المستهلك رقم 67 لسنة 2006، والتي تؤكد علي حق المستهلك في الكرامة الشخصية واحترام القيم الدينية والعادات والتقاليد المجتمعية، فضلاً عن أن هذه الإعلانات تمثل خرقًا صارخًا لنص المادة 6/1 من المواصفة القياسية لاشتراطات الإعلان عن السلع والخدمات رقم 4841-2005، والتي تنص علي ضرورة التزام الإعلان بالأخلاقيات والذوق العام، وعدم تضمينه أي عناصر من شأنها الحط من الكرامة الإنسانية أو الإساءة للآداب العامة.

وأشار رئيس جهاز حماية المستهلك إلى مخالفة إعلان جهينة أيضا لنص الفقرة 4/8/1 من المواصفة القياسية للاشتراطات الواجب توافرها في الإعلانات الموجهة للأطفال رقم 5008، والتي تنص علي عدم تشجيع الإعلان علي عادات الأكل والشرب غير الصحية ، لافتا إلى التجاوز الصريح لإعلان “جهينة” عن هذا النص من خلال حث الأطفال على استبدال لبن الأم الطبيعي بألبان أخرى صناعية.

جدير بالذكر أن جهاز حماية المستهلك قد أنذر الشركات المخالفة لإيقاف الإعلانات خلال 24 ساعة كمهلة لتنفيذ القرار وتوفيق أوضاعها، وفي حالة عدم الالتزام، فسوف يتم إحالة الأمر للنيابة العامة لاتخاذ شئونها تجاههم ،تطبيقًا لنص المواد (1، 19، 24) من قانون حماية المستهلك رقم 67 لسنة 2006.

ودعا يعقوب وسائل الإعلام إلى المساهمة في عدم نشر هذه النوعية من الإعلانات التي تستخدم استمالات إقناعية غير أخلاقية مبتذلة في الترويج لمنتجاتها بالتحريض على مخالفة القانون وتبرير الرذيلة وعدم احترام القيم الأخلاقية.. مشددًا على ضرورة تقنين آليات عرض وإنتاج المواد الإعلانية، وسن اللوائح والتشريعات مغلظة العقوبة نحو التصدي لأي تجاوز أو خرق من هذه الإعلانات للكرامة الشخصية للمواطن أو لقيمنا الدينية وأعرافنا الاجتماعية الأصيلة.

وطالب يعقوب المستهلكين بمعاونة الجهاز من خلال الاهتمام بالإبلاغ عن أية شكاوى لديهم كي يتمكن من اتخاذ الإجراءات ضد المخالفين وضبط الأسواق، مشيرا إلى تعدد وسائل إرسال الشكاوى للجهاز سواء من خلال الخط الساخن (19588)، أو مكاتب البريد المنتشرة في جميع أنحاء الجمهورية، حيث أعد الجهاز استمارة مجانية في هذه المكاتب يمكن للمستهلك إرسال شكواه من خلالها دون تحميله أية أعباء مالية أو عن طريق جمعيات حماية المستهلك المنتشرة بالمحافظات، أو من خلال الموقع الإلكتروني للجهاز WWW.CPA.GOV.EG، أو عبر التطبيق الإلكتروني المتاح على الهواتف الذكية من متجر Google Play.

التعلقات

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات