جميع حقوق النشر محفوظة

تعرف علي طرق الوقاية من فيروس «زيكا»

فيروس زيكا

أرشيفية

 

 

 

 

 

 

فيروس “زيكا” الذي يصيب السيدات الحوامل بشكل خاص، لا حديث للعالم هذه الأيام سوى عنه، حيث يتسبب في تشوهات للأجنة وتأكل أدمغة الأطفال وتتزايد قائمة الضحايا التي تحصدهم العدوى من يوم لأخر في دول أمريكا اللاتينية، وبين نفي وتأكيدات مصادر رسمية في وزارة الصحة المصرية عن استيطان المرض في مصر أو وجوده من عدمه والربط بينه وبين «حمى الضنك»، التي تنتشر عبر نفس البعوضة الناقلة لـ«زيكا».. ننشر لكم أبرز طرق الوقاية من الفيروس

وحول طبيعة الفيروس وأعراضه وكيفية انتقاله إلى المواطنين، يقول الدكتور علاء عيد، مساعد وزير الصحة للطب الوقائي إن «زيكا» ينتقل عن طريق اللدغ من البعوضة «الزاعجة» الحاملة للعدوى وهى نفس الحشرة التي تنشر حمى الضنك والحمى الصفراء ويصيب «الحوامل» فقط ومن أعراضه الحمى وارتفاع حرارة الجسم وحك الجلد بإستمرار والشعور بآلام في المفاصل والعضلات تستمر لعدة أيام.

دهانات طاردة للبعوض

وأوصى «عيد» بضرورة تجنب لسعات البعوض قدر الإمكان ودهان الجلد في المناطق التي يكثر بها البعوض الناقل للعدوى بمراهم ودهانات طاردة للبعوض بصورة دورية مع الأخذ في الإعتبار وضعها بعد كريم الحماية من أشعة الشمس، فضلًا عن ارتداء ملابس سميكة ذات أكمام طويلة.

موانع للوقاية في البيوت

وعن طرق الوقاية من البعوض في المنازل يوصي عدد من الخبراء بضرورة الجلوس في أماكن آمنة يتوافر بها موانع الوقاية كالأبواب المغلقة ووضع الأسلاك المانعة على النوافذ التي تحمي من دخول البعوض وفي الليل ينبغي استخدام «الناموسيات» ووضع القمامة في أكياس بلاستيكية مغلقة جيدًا حتى لا تصبح مأوى ليرقات البعوضة الحاملة للفيروس.

رش المصارف وتغطية الترع المكشوفة

خطوات عديدة احترازية تتخذها وزارة الصحة المصرية في سبيل محاصرة البعوض في المناطق التي تكثر بها المصارف المكشوفة لمواجهة الفيروس قبل انتشاره بشكل كبير، بداية من رش المصارف والترع بالمبيدات الحشرية وعبر شاحنات متنقلة تجوب الشوارع لرش المقالب وأماكن تجمع القمامة للقضاء على اليرقات التي تتغذى عليها وتحمل العدوى للمواطنين.

فيما حذر اللواء دكتور إبراهيم محروس، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية بوزارة الزراعة من السفر للدول الموبوءة بالفيروس والمناطق المتضررة من «زيكا» في الوقت الحالي، لاسيما السيدات الحوامل الأكثر إصابة بالمرض المتفشي خارج البلاد.

وللحد من إنتقال العدوى من شخص مصاب لأخر سليم ينبغي تجنب لسعات البعوض قدر الإمكان وإستخدام أجهزة مكافحة البعوض عبر مبيدات حشرية حديثة، وإستخدام أنظمة عصرية للرش عبر شاحنات متنقلة في الشوارع التي تكثر بها المصارف للقضاء على البعوض الساكن في مياهها الراكدة.

www.facebook.com/ibuyeg

التعلقات

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات