جميع حقوق النشر محفوظة

«المقاومة الشعبية» تنعي النقيب أحمد رضوان .. وتتوعد بعملية جديدة في حلوان

المقاومة الشعبية

حركة المقاومة الشعبية

أعلنت حركة المقاومة الشعبية المتبنية لحادث حلوان، عن نيتها القيام بعمليات نوعية جديدة فى حلوان؛ وذلك ردًا على هجمات قوات الأمن على عناصر إرهابية يشتبه فى أنهم متورطين فى حادث حلوان الإرهابي، كما نعت النقيب، أحمد حسينرضوان، الذى قتل فى إشتباكات عرب الوالدة، مؤكدة أنها ليست في عداء إلا مع النظام العسكري.

 
وقالت الحركة في بيان لها عبر صفحتها الرسمية على “فيس بوك”: “تنعي حركة المقاومة الشعبية استشهاد الضابط، أحمد رضوان، التابع لوحدة معلومات حركة المقاومة الشعبية وبطل من أبطال المقاومة وقتل مجموعة من الأبرياء علي يد قوات الأمن وتقديمهم للرأي العام كمنفذين لعملية حلوان وتؤكد المقاومة أنها ستقوم بعملية نوعية قريبًا اقتصاصًا للشهيد كما تؤكد أنه لن يتم نشر أي صور أو فيديوهات خاصة بعملية حلوان كما ادعي وأن المقاومة ليست في عداء إلا مع النظام العسكري وأنها لا تلتفت لما يُثار”.

 
يذكر أن حركة المقاومة الشعبية كانت قد أعلنت مسئوليتها عن حادث حلوان الإرهابى، والذي راح ضحيته النقيب، محمد حامد، معاون مباحث قسم شرطة حلوان، و7 شرطيين آخرين.

 

المقاومة الشعبية

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات