جميع حقوق النشر محفوظة

الدولار يسجل 10.95 جنيه فى السوق السوداء وسط ترقب لودائع جديدة

الدولار

صورة أرشيفية

قالت مصادر بسوق الصرف، إن الدولار مستقر أمام الجنيه المصرى، فى تعاملات السوق السوداء ليسجل 10.95 جنيه للبيع، و10.80 جنيه للشراء، وذلك وسط حالة من الترقب لوصول وديعة الإمارات بـ2 مليار دولار، ووديعة أخرى من السعودية.

 

وقال مسئول مصرفى رفيع المستوى بالبنك المركزى المصرى، فى تصريحات صحفية إن البنك المركزى المصرى قام بشطب 9 شركات صرافة حتى الأسبوع الماضى، تضاف إلى 5 شركات تم شطبها خلال الأسابيع الماضية، ليصل إجمالى الشركات التى قام البنك المركزى المصرى بشطبها إلى 14 شركات صرافة، بسبب مخالفات متعلقة بسوق الصرف، نافيًا ما تردد أمس الأول بإغلاق 6 شركات جديدة.

 

وأضاف المصدر أن المخالفات التى تم رصدها خلال الفترة الماضية تشمل التعامل بمبالغ تفوق عهدتها مع عدم إصدارها إيصالات استبدال لبعض العمليات، تمهيدًا للتعامل بها خارج القنوات الشرعية، بالإضافة إلى عدم التزامها بالأسعار المعلنة والتعامل بأسعار غير السوق الرسمية.

 

وأوضح المصدر، أن “البنك المركزى يتدرج فى تطبيق الجزاءات على شركات الصرافة المخالفة، وقبل اتخاذ قرار بإيقاف شركة صرافة يتم إنذارها مرتين، وبعد المرة الثالثة يتم إغلاقها”، وأن الإيقاف يتراوح بين شهر وشهرين لبعض تلك الشركات، وفقا لتكرار المخالفة أكثر من مرة.

 

ويكثف البنك المركزى المصرى حملاته التفتيشية خلال الفترة الحالية مع اشتعال المضاربات خلال الأسبوع الماضى، مما دفع السوق السوداء للعملة إلى النشاط الكبير بعد خفض الجنيه رسميًا منتصف مارس الماضى.

 

وتقوم لجان ومفتشون ميدانيون تابعون للبنك المركزى المصرى، وبالتنسيق مع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة التابعة لوزارة الداخلية، بحملات على شركات الصرافة المخالفة لتعليمات بيع العملة الصعبة ويتدرج فى العقوبات للمخالفين من الإغلاق لمدة تتراوح ما بين شهر و3 أشهر، وتصل إلى شطب الشركة نهائيًا حال تكرار المخالفات.

 

وقال مصدر مصرفى كبير، إن هناك إقبالًا كبيرًا على شراء شهادة “بلادى” الدولارية التى أصدرتها 3 بنوك حكومية خلال الفترة الماضية، مؤكدًا أن حصيلة تلك الشهادات خلال العام الأول من الممكن أن تصل إلى نحو 1.5 مليار دولار، مما يدعم أرصدة البنوك العامة الـ3 من العملة الصعبة.

 

وأكد البنك المركزى، أهمية فعالية البنوك فى توفير النقد الأجنبى والتى سيتم على أساسها تخصيص الدولار خلال عطاء العملة الصعبة، وأهمها التسهيلات الائتمانية بالعملة الأجنبية الممنوحة لعملاء تلك البنوك لتغطية احتياجاتهم من النقد الأجنبى، واتساع نطاق تغطية البنوك للنقد الأجنبى لتشمل أكبر عدد من العملاء وخاصة صغار العملاء.

www.facebook.com/ibuyeg

التعلقات

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات