جميع حقوق النشر محفوظة

إحالة 6 طلاب للتحقيق للتظاهرهم ضد إتفاقية «تيران وصنافير» في جامعة حلوان

جامعة حلوان

مظاهرات جامعة حلوان – أرشيفية

أحالت جامعة حلوان 6 طلاب للتحقيق؛ لإتهامهم بالحض على إسقاط الدولة، بينما فصلت جامعة عين شمس، طالبة بكلية التجارة، على خلفية مشاركتها في وقفات إحتجاجية طلابية، إعتراضًا على إتفاقية التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير في البحر الأحمر للسعودية.
وقررت جامعة حلوان إحالة كلًا من (عبد الرحمن زيدان ووسام البكري ومعاذ سيد) للتحقيق، كما حولت جامعة حلوان 3 آخرين، هم (تسنيم محمد، الطالبة بكلية الآداب، وإسراء سراج وأحمد عصام بكلية الحقوق).
وروت إسراء سراج، الطالبة بكلية الحقوق، وأحد المحالين للتحقيق، تفاصيل ما حدث لهم، قائلة:”إنه بعد إنتهاء الفاعلية التى نظمتها حملة «طلاب مش هتبيع» في 17 أبريل الماضي، لرفض بيع الجزيريتن، طلب أمن الجامعة الكارنيهات لي وزملائي تسنيم محمد وأحمد عصام، وبعدها إحتجزنا في مكتب الأمن وكلمنا رئيس اتحاد الطلبة محمد مرسي لكي يخرجنا”.
وأضافت إسراء:” “أنه وقتها تم إصدار إخطار يفيد بتحويلى للتحقيق أنا و زميلى أحمد عصام، وذلك لاتهامنا بعدة تهم، منها تنظيم تجمع للتضامن مع زميلنا المعتقل أيمن مجدي الذي قبض عليه في محيط نقابة الصحفيين يوم 15 أبريل، ورفع لافتات تحض على إسقاط الدولة والإخلال باللوائح والقوانين الجامعية، وتحريض الطلاب على التظاهر والدعوة للنزول يوم 25 أبريل، وفوجئت يوم 11 مايو أثناء ذهابى للإمتحان في اللجنة، بأنه تم إرسال إخطار التحقيق لتسنيم للمنزل”.
وتابعت:”وفى فاعلية أخرى، لرفض إتفاقية تيران وصنافير، التي تم تنظيمها داخل جامعة حلوان، حقق أمن الجامعة مع 3 طلاب آخرين، وهم عبد الرحمن زيدان، الطالب بكلية الحقوق، ووسام البكري ومعاذ سيد، الطالبان بكلية التجارة، وتم توجيه نفس التهم لهم التى اتهمنا بها في وقت سابق، ولكنهم قاموا بأخذ صور لبطاقاتهم الشخصية”.

جميع حقوق النشر محفوظة
التخطي إلى شريط الأدوات